كشكول : جامعة حلوان: إطلاق أول دورة لتمويل الأبحاث العلمية للعام 2020 (طباعة)
جامعة حلوان: إطلاق أول دورة لتمويل الأبحاث العلمية للعام 2020
آخر تحديث: الثلاثاء 24/12/2019 09:05 م أحمد كمال
نظمت جامعة حلوان ورشة عمل، اليوم الثلاثاء، للإعلان عن إطلاق أول دورة لتمويل الأبحاث العلمية للعام 2020، متضمنةً ندوة تعريفية خاصة بمهام وأنشطة مركز دعم البحث العلمى بالجامعة، وذلك تحت رعاية الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة وريادة الأستاذة الدكتورة منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة.
حاضر في الندوة الأستاذة الدكتورة منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والأستاذ الدكتور محمد القصاص مدير مركز دعم البحث العلمى.
وأطلعت الأستاذة الدكتورة منى فؤاد عطية خلال الندوة السادة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة على ما تم إنجازه بقطاع الدراسات العليا خلال الفترة السابقة، وكذلك ما يتعلق بالبحث العلمي لمواكبة التوجه العام للجامعة في مجال البحث العلمى، حيث تم إنشاء مجمع الإبداع والبحث العلمي وهو كيان متطور للربط والإدارة التجميعية المتطورة والمستدامة للبحث العلمي بالجامعة، ومنوط به تجميع الأفكار التى تساهم في النهوض بالبحث العلمي بهدف الارتقاء بجامعة حلوان للوصول إلى مراكز متقدمة إقليميا وعالميا على مستوى تصنيف الجامعات.
وتابعت أنه تم استعراض التعديلات التي تم إجرائها على لائحة مكافآت النشر الدولي، وكذلك الإعلان عن عمل احتفالية لتكريم أعلى الكليات والأقسام العلمية وكذلك الباحثين من أعضاء هيئة التدريس نشرًا للأبحاث العلمية، وأيضا تم الاستطراق لمساهمة الجامعة في الاشتراك في المؤتمرات وربط هذه المساهمة بالنشر الدولى، وتم كذلك إنشاء صندوق البحث العلمي لتطوير البحث العلمي وتدعيم الأبحاث الممولة والمساهمة في إعداد خطة البحث العلمي في الجامعة، وتوثيق إجراء البحوث العلمية المشتركة مع الجامعات ومراكز البحوث المصرية والأجنبية وأية جهات اخرى والتنسيق بينها، والارتقاء بمستوى البحوث الأكاديمية ومحاولة ربطها بالمشكلات والحاجات الواقعية للنشاط الإنتاجي في مختلف القطاعات ومواقع العمل في الدولة، والعمل كذلك على تهيئة الفرص لتسويق نتائج البحوث الجامعية التي يتم تمويلها.
كما تم إنشاء مركز دعم البحث العلمي، ومركز الدراسات الأفريقية والبحث العلمي لتفعيل التعاون العلمي والأكاديمي تجاه القضايا المصرية الأفريقية وتعميق المعرفة بالشئون الأفريقية ودعم التعاون البحثي والأكاديمي المشترك في المجالات العلمية والتنموية بين الجامعة والدول والمنظمات العلمية الأفريقية، ومركز الإنسانيات الرقمية والذي يعمل على تفعيل الدور الريادي لجامعة حلوان في حفظ التراث الحضاري والثقافي المصري. كما تم أيضا إنشاء وحدة الملكية الفكرية للتعريف بثقافة الملكية الفكرية، تأكيدا على أن التصنيفات الدولية تعتمد بدرجة كبيرة على البحث العلمى لذا يجب تطويره والنهوض به.
وقام الأستاذ الدكتور محمد القصاص بالتعريف بوحدة دعم البحث العلمي بالجامعة والتي تهدف إلى بناء كوادر بحثية، ودعم شباب الباحثين، وتوفير مناخ تفاعلي بين الباحثين من كليات الجامعة المختلفة، وكذلك زيادة عدد الأبحاث الدولية الصادرة من الجامعة.
وأكد سيادته أن الوحدة تساهم في تقديم الاستشارات الفنية لتطوير منظومة الأفكار البحثية، وعقد ورش عمل تدريبية لتحسين منظومة البحث العلمي، وعقد دورات تدريبية في المجالات الاحصائية والتطبيقية لدعم الباحثين وتشجيع النشر الدولى.
وتنقسم الوحدة في الهيكل التنظيمى إلى خمس قطاعات مختلفة وهي قطاع العلوم التربوية، وقطاع العلوم الأساسية والطبية، قطاع العلوم الهندسية، وقطاع العلوم الإنسانية والاجتماعية، وقطاع العلوم الفنية، وتقوم الوحدة بتقديم الخدمات اللوجستية في مجال البحث العلمي مثل خدمات الكتابة العلمية والتدقيق اللغوي، والخدمات الإحصائية والنشر الدولي.