كشكول : "شاهين": وزير التعليم ارتكب خطأ في حديثه عن الإداريين (طباعة)
"شاهين": وزير التعليم ارتكب خطأ في حديثه عن الإداريين
آخر تحديث: السبت 09/11/2019 03:27 م محمود الشريف

قال إبراهيم شاهين وكيل أول نقابة المُعلمين، إن هناك خطأ جوهرياً وقع فيه الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بخصوص الحديث عن المُعلمين الموجودين بالإدارات والمديريات من قيادات وغيره، متسائلاً: من أين نأتي بموجهين ورؤساء أقسام ومتابعين للمواد الدراسية ومديري مدارس ومديري إدارات؟!.

وتابع: "لابد من أن نأتي بهم مُعلمين اكتسبوا خبرات، وتم ترقيتهم من مدرس لمدير مدرسة لموجه ثم مدير إدارة، وهؤلاء لا يطلق عليهم إداريين.

وتساءل شاهين في تصريحاته لـ"كشكول" قائلاً: هل الموجه ومدير المدرسة ورئيس القسم إداري؟!، موضحاً هؤلاء ليسوا بإداريين فكلمة إداري تطلق على العاملين المسؤولين عن شئون الطلبة أوالحسابات أوالمخازن أوالمشتروات، وهؤلاء خريجي دبلوم تجارة أو بكالوريوس تجارة وغيرها، وهؤلاء تم تعيينهم كإداريين من البداية.

وأضاف أما الذي يتحدث عنهم الوزير وهم عدد قليل جداً لا يزيد عملهم عن كونهم موجهين ورؤساء أقسام ومديري مدارس ومديري مراحل، متسائلاً: هل من الصحيح أن يجعلهم يتركون عملهم ويعودون للتدريس بالمدارس؟، -ولم تم ذلك- من سيتابع الإدارة ويقوم بالتوجيه ومن يقوم بالتدريب؟!

وتابع: "هؤلاء قيادات اكتسبوا خبرة طويلة في التعليم، ونحن نستفيد منهم فى قيادة العمل ومتابعته وأيضاً في تدريب باقي المعلمين، وهم لا يمثلوا غير ذلك وهم عدد بسيط، لافتاً إلى أنه لا يستطيع أن يتابع المعلمين وما قطعوه من المنهج ومن تطوير العملية التعليمية وتدريب المعلمين ومتابعة الطلاب إلا إذا كان في الأصل معلم ولديه خبره.

جاء ذلك ردا على تصريحات وزير التعليم التي قال خلالها " إن التعليم به إرث كبير من المشكلات المستعصية منذ ٧٠ عامًا وأكثرها وأكبرها حجمًا وصعوبة هي تحول مجموعة كبيرة من المعلمين على مدار سنوات كثيرة إلى العمل الإداري وترك عملهم الأساسي كمعلمين داخل الفصول.