كشكول : الزقازيق تحتل مركزاً متميزاً عالمياً في النشر الدولي وفقا لتصنيف ليدن (طباعة)
الزقازيق تحتل مركزاً متميزاً عالمياً في النشر الدولي وفقا لتصنيف ليدن
آخر تحديث: الجمعة 24/05/2019 08:14 م أحمد كمال

احتلت جامعة الزقازيق مركزاً متميزاً عالمياً في النشر الدولي وفقا تصنيف ليدن  "Leiden" الهولندي 2019، حيث صنفت الجامعة ضمن 5 جامعات مصرية تواجدت بالتصنيف العالمي، الذي يضم 963 جامعة عالمية، من إجمالي نحو 30 ألف جامعة حول العالم، لتواصل الجامعة سعيها الدائم نحو التقدم والإرتقاء بالمستوى التعليمي في أكبر عدد من التصنيفات الدولية . 
وقال الدكتور خالد عبدالباري، رئيس الجامعة أن نتائج تصنيف "Leiden" الهولندي التي استعرضها الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي إنجازاً كبيراً يضاف إلى الجامعات المصرية ووجود جامعة الزقازيق ضمن أفضل خمس جامعات مصرية يعكس جهود كافة الكوادر الإدارية والأكاديمية لتطوير العملية التعليمية والبحثية في ضوء اهتمام الجامعة بتطوير استراتيجية البحث العلمى والنشر الدولى وكذلك الاهتمام بمكانة الجامعة محليا وإقليميا ودوليا، مشيراً إلى أن الجامعة تشهد حاليًا مرحلة تطويرية في وظيفتها البحثية والتعليمية وفي خدمة المجتمع.

وأوضحت الدكتورة مرفت عسكر نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث أن جامعة الزقازيق، جاءت ضمن أعلى خمس جامعات مصرية لها نشر متميز خلال الفترة 2014 – 2017، في أعلى 10% من المجلات العالمية، واحتلت المركز 834 عالمياً بعدما نشرت 72 بحثاً، وكذلك ضمن أعلى خمس جامعات مصرية لها نشر متميز بالمشاركة مع الصناعة، خلال الفترة 2014 – 2017، ونشرت 39 بحثاً. 
كما جاءت ضمن أعلى خمس جامعات مصرية لها نشر متميز بالمشاركة مع الجامعات العالمية خلال الفترة 2014 – 2017، ونشرت 1779 بحثاً . 
وأضافت عسكر، أن تصنيفCWTS Leiden يعتمد في تقييمه على الأبحاث المنشورة في صورة مقال علمي أو مرجعي في قاعدة بيانات Web of Science والتي تدار معرفة دار النشر Clarivate Analytics الأمريكية والمنشورة في أعلى 1%، و 5%، و 10%، و 50% من قائمة المجلات العالمية. 


ولا يعتمد التصنيف في تقييمه على الكتب وكتيبات المؤتمرات والمقالات البحثية المنشورة في المجلات غير المفهرسة في قاعدة بيانات Web of Science كما يستخدم التصنيف مجموعة من المؤشرات الببليومترية التي توفر إحصاءات على مستوى الجامعات حول التأثير العلمي والتعاون والنشر في المجلات المفتوح open access والتنوع بين الجنسين.

وأخيراً شملت العلوم التي يقيمها التصنيف علوم الصحة والطب الحيوي، وعلوم الحياة والأرض، وعلوم الرياضيات والحاسب الآلي، والعلوم الأساسية والهندسة، والعلوم الاجتماعية والإنسانيات.