رئيس التحرير
شيماء جلال

"عاشت هي وماتا طفلتيها".. تفاصيل جديدة في واقعة انتحار بالقليوبية

الأحد 26/يناير/2020 - 12:44 م
كشكول
طباعة

كشفت معاينة النيابة العامة بالقليوبية مفاجأة من العيار الثقيل بشأن واقعة إلقاء أم لطفلتيها من الدور الرابع وإلقاء نفسها بعدهما، حيث تبين أن «حبل غسيل» أنقذ حياتها وشاء القدر أن يتعلق جلبابها به لتسقط ببلكونة الدور الثاني وتنقل إلى مستشفى لتلقي العلاج.

من ناحية أخرى، أجرت الأم المصابة جراحة عاجلة في مستشفي بنها الجامعي لوقف النزيف الذي عانت منه عقب سقوطها من الدور الرابع، وأشار مصدر بالمستشفى إلى أن حالتها العامة الآن مستقرة وترقد في العناية المركزة على جهاز التنفس الصناعي، ولا يمكن استجوابها حيث دخلت المستشفى مصابة بكسر في الحوض.

تلقى اللواء جمال الرشيدي، مدير أمن القليوبية، إخطارًا من العميد محمد سمير، مأمور مركز بنها، بسقوط سيدة وطفلتيها من شرفة منزلهما بقرية الرملة في بنها.

وانتقل الرائد أحمد عبد المنعم، رئيس مباحث مركز بنها، إلى موقع الحادث، وتبين سقوط «أسماء. م. ع»، 6 سنوات، و«رغدة. م. ع»، 4 سنوات، ووالدتهما «رحاب. م. ع»، 33 سنة، من شرفة الطابق الرابع.

وأوضحت التحريات الأولية، أن الأم ألقت بطفلتيها من شرفة منزلهم بالطابق الرابع، ثم ألقت بنفسها ورائهما، وتبين مصرع الطفلتين، فيما ترقد الأم داخل غرفة العناية المركزة بمستشفى بنها الجامعي.

وكشفت التحريات معاناة الأم من مرض نفسي، وأنها تخضع للعلاج منذ 6 أشهر
ads