رئيس التحرير
شيماء جلال

بعد وفاة الأم.. فتاه فريسة للأب والشقيق لـ9 سنوات

الخميس 21/نوفمبر/2019 - 12:26 م
كشكول
منة الله عبدالرحمن
طباعة

كشف بلاغ تلقته الأجهزة الأمنية بالقاهرة تفاصيل مروعة، لواحدة من جرائم زنا المحارم، بعدما تبين تعرض فتاة للاعتداء الجنسي على مدار 9 سنوات كاملة من والدها وشقيقها بعد احتجازها مكبّلة فى إحدى غرف مسكنهم بمنطقة الشروق بالقاهرة.

تفاصيل الواقعة وفقاً للمحضر المحرر في قسم الشروق من جانب الفتاة وتدعى "نادية.ع" (24 سنة) عقب نجاحها في الهرب تضمن اتهامها والدها "عثمان.ح" (55 سنة - خفير) وشقيقها "محمود" (22 سنة) بمداومة الاعتداء الجنسي الكامل عليها لمدة 9 سنوات منذ كانت في سن الخامسة عشرة، وهو السن الذى توفت فيه والدتها حيث بدأ الاعتداء من جانب والدها، وعندما اشتكت لشقيقها اعتدى عليها هو الآخر، لتشهد السنوات اللاحقة وعلى مدار 9 سنوات كاملة تبادل هتك عرضها.

الضحية: طالبت أخي بإنقاذي.. فاشترك مع أبي في هتك عرضي 

أُلقي القبض على الأب ونجله -والد الفتاة وشقيقها- وأحيلا للنيابة العامة التى تولت التحقيق التي قررت حبسهما 4 أيام، وعرض المجني عليها على الطب الشرعي وسرعة تحريات المباحث حول الواقعة.

"نادية" المجني عليها أكّدت في تحقيقات النيابة العامة، أنَّ والدها وشقيقها عاشراها معاشرة الأزواج دون رضاها، مضيفة أنَّ والدتها توفيت منذ عدة سنوات وبدأ والدها يتحسس ه أماكن العفة في جسدها.

جارة الضحية تساعدها على الهرب من المنزل وتساعدها في تحرير بلاغ بقسم الشروق

وتابعت المجني عليها في بلاغها: "في إحدى المرات عاد أبي إلى المنزل في وقت متأخر ووجدني بمفردي، وطلب مني تحضير طعام العشاء، وبعد تناوله اغتصبني وهددهني بالقتل إذا تحدثت إلى أي أحد".

وحسب اعترافات "نادية" أمام النيابة العامل، كرر الأب معاشرتها حتى أنه كان يعاشرها في بعض الأوقات أمام شقيقها، موضحة أنَّها طلبت من شقيقها إنقاذها من والدهما لكنها فوجئت بمعاشرة شقيقها بالاشتراك مع والده.

وتكررت تلك الوقائع لمده 9 سنوات متصلة، حاولت فيها "نادية" أكثر من مرة الهرب من المنزل، حينها قيداها في غرفة نومها خلال خروجهما من المنزل خشية هروبها، حتى نجحت في التحدث مع جارتها التي ساعدتها في الهرب من المنزل والذهاب إلى قسم شرطة الشروق والإبلاغ عن الواقعة.

الكلمات المفتاحية

ads