رئيس التحرير
شيماء جلال

ولي أمر تستغيث بـ"شوقي": مُعلمة تتزعم التنمر ضد أولادي

الثلاثاء 19/نوفمبر/2019 - 09:52 ص
كشكول
نورهان عبدالرحمن - منة الله عبدالرحمن
طباعة

استغاثت نسمة حسن السيد ولي أمر الطالبة ملك حسام، بمدرسة سرور أحمد سرور بحي الزهراء مدينة نصر، بالدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، لرفع المعاناة عن ابنتها والتي تشهد تنمراً لمجرد إرضاء ابنة إحدى المُعلمات اللائي يعملن بالمدرسة.

وقالت "السيد" في تصريحات خاصة لـ"كشكول": "لدي 3 أولاد في مدرسة سرور أحمد سرور، وقد عانت ابنتي من أول العام الدراسي من ابنة معلمة بالمدرسة ذاتها وتدعى "دعاء"، وتم عمل جروب اسمه جروب التنمر، وتم الاتفاق على أنهم يضربوا ابنتي "ملك" وهذا بزعامة الطالبة مي ابنة المعلمة، لدرجة أن ابنتي فقدت الوعي وعندما رأت المديرة ماحدث لها لم تفعل أي شيء".

وتابعت ولي الأمر:"تم تعنيف ابنتي وتفتيشها، مع العلم أنه كان هناك أكثر من مدرس شهد بأن ابنة المُعلمة تعدت على ابنتي وأن سلوكها سىء جداً".

وأشارت، إلى أنها لم تلقي حل لتخلص ابنتها من هذا التنمر سوى نقلها لفصل آخر، لكن النقل لم يرحمها من هذا التنمر الذي يلاحقها منذ بداية العام الدراسي، قائلة "أخصائيه المدرسة أحضرت ابنتي وابنة المُعلمة، وطالبت من ابنة صديقتها أنها تتعدى على ابنتي وضربها وتعنيف ابنى وسبه في حين أنه كان يدافع عن أخته".

وأكدت ولي الأمر، أن عند التوجه لمديرة المدرسة تم تبديل الأقول واتهام أولادي بأنهم من بدأوا بالمشاجرة مع ابنة المُعلمة، مشددة على أن هناك إحدى المُعلمات بالمدرسة وتسمى "غادة" شهدت بالحق وقالت إن "ابنة المُعلمة" سلوكها سىء، وهى من بدأت بالشجار وضربت وسبت أخيها الذي كان يدافع عن شقيقته".

واختتمت في رسالة للوزير: "ابنتي لا تريد الذهاب للمدرسة مرة أخرى بعدما تعرضت له من تنمر"، متسائلة: ماذا أفعل حتى اليوم المديرة والأستاذة والدة الطالبة يتلككون لأولادة ويتنمرون بهم؟

الكلمات المفتاحية

ads