رئيس التحرير
شيماء جلال

"المتسامحة".. أم ترفض إعدام قتلة ابنها: "مش عاوزه حد يموت بسببه"

الإثنين 18/نوفمبر/2019 - 02:32 م
كشكول
منة الله عبدالرحمن
طباعة

قالت مروة قناوي، والدة الطفل يوسف، ضحية الرصاصة الطائشة في مدينة 6 أكتوبر، إنها راضية عن الحكم الذي صدر في واقعة وفاة ابنها.

وأضافت خلال حوارها مع الإعلامية ياسمين عز، مقدمة برنامج "حديث المساء"، عبر شاشة "mbc مصر": "معنديش رغبة في إن حد يتوفى بسبب يوسف، أنا عاوزاه يكون سبب في حياة ناس تانية، مش وفاة حد، كنت عاوزة جزاء، والعقوبة تنفذ لآخرها، وده مرضي بالنسبة لي".

وأردفت أنها وأصدقاء نجلها، قرروا تمجيده، بعد وفاته: "عملنا كراسة يوسف، وبعناها، وبالعائد عملنا ورش حكي ورسم للأطفال عشان نغير عاداتهم السيئة من العنف".

وأوضحت أن الدولة يجب أن تدعم جهود تغيير وعي الأطفال فيما يتعلق بالعنف: "أخطط لزيارة محافظات مصر، العام المقبل، سنحتاج إلى دعم كبير للغاية، من أجل توعية الأطفال".

وأشارت إلى أنها دشنت حملة "القضاء على ضرب النار في المناسبات"، لافتةً إلى أنها زارت 4 مدارس من أجل التوعية بخطورة هذه الظاهرة: "المناطق كانت فقيرة ومع ذلك حكى لي التلاميذ أن ذويهم يطلقون النار في الأفراح".

وواصلت: "المشكلة إن الغالبية بتبقى من نفس العائلة، أب بيقتل بنته، وأخ بيقتل أخته، الحوادث مؤلمة، وفي أقل من ثانية حاجة مبهجة بتتحول لكارثة".

وقضت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بالتجمع الخامس، بمعاقبة المتهمين بقتل الطفل يوسف العربي، بالسجن 5 سنوات، وذلك في إعادة محاكمتهما بعد صدور حكم غيابي بسجنهما 7 سنوات، وتسليمهما نفسيهما للأجهزة الأمنية لإعادة إجراءات المحاكمة.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة، في وقت سابق، حكمها على 3 متهمين بينهم متهمان هاربان، بقتل الطفل "يوسف سامح العربي"، في ميدان الحصري بمدينة 6 أكتوبر في مايو الماضي، عن طريق الخطأ، بعد إصابته بطلق ناري بالرأس، بمعاقبتهم بالسجن 7 سنوات.

ads