رئيس التحرير
شيماء جلال

عميد "هندسة عين شمس" يكشف مصير التحقيق في "واقعة التحرش"

السبت 09/نوفمبر/2019 - 11:35 ص
كشكول
أحمد كمال
طباعة

قال الدكتور أيمن عاشور عميد كلية الهندسة بجامعة عين شمس، إن التحقيق في واقعة تحرش "معيد بطالبتين" مازال مستمراً من قبل لجنة مكافحة العنف ضد المرأة ومناهضة التحرش بالكلية، ولم تنتهِ بعد.

وأكد عاشور، في تصريح خاص لـ"كشكول" أن اللجنة لم تقدم التقرير النهائي للتحقيق، مشيراً إلى أنه بعد الاستماع لشكوى الطالبتين تم إحالة الموضوع إلى إدارة الجامعة والتي أحالته للشئون القانونية، موضحاً أن الشئون القانونية حفظت التحقيق لعدم وجود أدلة وشواهد كافية، لافتاً إلى أنه تم فتح التحقيق من جديد من قبل لجنة مكافحة العنف ضد المرأة ومناهضة التحرش بالكلية.

وكانت إدارة الجامعة قد كشفت في بيانٍ إعلامي، رداً على ما أثارته إحدى الطالبات مؤخراً حول تعرضها لواقعة تحرش من قبل المشرف على مشروع التخرج، أن الطالبتين قدمتا شكوى في نهاية يوليو ٢٠١٩، وبعد الاستماع للشكوي من رئيس القسم تمت الإحالة الفورية للموضوع من الدكتور عميد الكلية، إلى إدارة الجامعة والتي أحالت الموضوع إلى الشئون القانونية للتحقيق.

وتابعت، أنه تم إيقاف المدعي عليه وتجميد إجراءات ترقيته لحين انتهاء التحقيق منذ بداية الشكوى المقدمة، مشددة على أنها حريصة على سلامة وآمن وكرامة كل طلابها وسمعة أعضاء هيئة التدريس والعاملين بها على حد سواء.

يذكر أن إحدى الطالبتين نشرت على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أن الدكتور المشرف علي مشروع تخرجها بالكلية تحرش بها، حيث قدمت شكوى لرئيسة القسم والتي قررت رفع موضوعها لعميد الكلية، وذلك بعد تلقيها نفس الشكوى من طالبة أخرى بنفس القسم.

ads