رئيس التحرير
شيماء جلال

وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية

الخميس 17/أكتوبر/2019 - 06:43 م
كشكول
أحمد كمال
طباعة
عقد مجلس المشروعات القومية اجتماعه الدوري برئاسة د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي صباح اليوم، بحضور د. ياسر رفعت نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشئون البحث العلمي، ود. محمد لطيف أمين عام المجلس الأعلى للجامعات وقيادات وزارة التعليم العالي، وممثلين عن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وذلك بمقر جامعة الجلالة.


وأكد الوزير في بداية كلمته على الاهتمام الذي توليه القيادة السياسية للمشروعات القومية في مجال التعليم، موجهاً الشكر لكل القائمين على مشروع إنشاء جامعة الجلالة والتي تعد أحد صروح التعليم العالى في مصر.


وأشار عبد الغفار إلى أهمية بذل المزيد من الجهود خلال الفترة القادمة على كافة المستويات من استكمال الإنشاءات وتجهيز المعامل والبنية التحتية وأعمال التأثيث، استعداداً لبدء الدراسة بالجامعة مع بداية العام الدراسي القادم 2020 / 2021.


وأشاد الوزير بالتعاون القائم بين الوزارة والهيئة الهندسية للقوات المسلحة وكذلك كافة الشركات المدنية المنفذة للمشروع والبالغ عددها 42 شركة، مؤكداً على دعم خطة الوزارة في التوسع في إنشاء الجامعات وإتاحة التعليم العالي، مشيرًا إلى أهمية متابعة العمل لضمان تنفيذ المشروعات التعليمية الجديدة طبقا لأعلى المواصفات الفنية.


كما وجه الوزير بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو تعيين قيادات جامعات الجلالة والعلمين الجديدة والمنصورة الجديدة والملك سلمان وذلك من أجل متابعة أعمال الانشاءات والتجهيزات بتلك الجامعات.


ولفت الوزير إلى ضرورة التسويق الجيد لتلك المشروعات من خلال الإعلام والعلماء والمفكرين فلابد أن يعلم المواطن المصري حجم الإنجازات التي تقوم بها الدولة على المسار التعليمي.


وخلال الاجتماع استمع د. خالد عبد الغفار إلى معدلات الإنجاز والتنفيذ بجامعات الملك سلمان والجلالة والمنصورة الجديدة والعلمين، موجهاً بضرورة الانتهاء من كافة التجهيزات في أقرب وقت ممكن.


ووجه الوزير بالانتهاء من كافة متطلبات الجامعات وفقاً للجداول الزمنية المحددة لها، وطبقاً لأعلى المواصفات الفنية، مع التأكيد على توافر متطلبات العملية التعليمية شاملة المباني التعليمية، والمعامل البحثية، وتوفير الإمكانيات اللازمة لممارسة الأنشطة الطلابية المختلفة.


كما أكد الوزير على ضرورة تأهيل وتدريب العاملين الذين سيقع عليهم الاختيار للعمل بالجامعات الجديدة وتوفير برنامج تدريبي لهم من أجل نجاح المنظومة التعليمية داخل تلك الجامعات.


وقام د. خالد عبد الغفار بتفقد إنشاءات جامعة الجلالة والاطمئنان على سير العمل بها، مشيداً بالإنجازات التي تحققت على أرض الواقع والانتهاء من المنشآت وفقاً للمواصفات المتفق عليها مشيراً إلى حرص القيادة السياسية على سرعة الانتهاء من هذه المشروعات، والتي تبرز حجم اهتمام الدولة بإتاحة التعليم في ربوع مصر.


وشملت الجولة تفقد مبنى الإدارة الرئيسى والمكتبة ومبانى الكليات ومبنى الخدمات وسكن أعضاء هيئة التدريس وسكن الطلاب والطالبات والملاعب.


وشدد الوزير خلال الجولة التفقدية على توفير كافة سبل الراحة للطلاب وكافة العاملين بالجامعة حتى تؤدي الجامعة رسالتها بنجاح وتحقيق الهدف من إنشاءها في تخريج أجيال من الطلاب المتسلحين بالعلوم المتطورة والتكنولوجيا الحديثة، والذي يضاهي في جودته مستويات التعليم العالمية ويجعل الخريج قادر على اقتحام سوق العمل بسهولة.


يذكر أن جامعة الجلالة تضم 13 كلية في تخصصات الهندسة، الإدارة والسياسات العامة، والبايو تكنولوجى والصناعات الدوائية، والعلوم، والغذاء والصناعات الغذائية، والفنون، والعلوم الإنسانية والاجتماع، والإعلام، والطب البشرى، وطب الأسنان، والعلاج الطبيعى، والتمريض، والعلوم الطبية المساعدة.
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
وزير التعليم العالي يترأس الاجتماع الدوري لمجلس المشروعات القومية
ads