رئيس التحرير
شيماء جلال

شيخ الأزهر يعزي أسرة طالب الصيدلة المتوفى بالمدينة الجامعية

الثلاثاء 08/أكتوبر/2019 - 01:32 م
كشكول
محمود علي - حسن المنياوي
طباعة

أجرى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، صباح اليوم، اتصالًا هاتفيًّا بوالد الطالب أحمد علاء، الطالب بكلية الصيدلة بجامعة الأزهر، الذي وافته المنية فجر اليوم بالمدينة الجامعية لطلاب الأزهر بمدينة نصر.

وأعرب شيخ الأزهر عن خالص تعازيه ومواساته لوالد وأسرة الطالب ومشاطرتهم الأحزان.

كان الطالب أحمد علاء، بالفرقة الرابعة بكلية الصيدلة بجامعة الأزهر، المقيم بالمدينة الجامعية بالقاهرة، توفي في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، بعد تعرضه لحالة إعياء داخل المدينة.

فيما قال الدكتور أحمد زارع المتحدث باسم الجامعة، إن  الطالب كان يسكن بمبنى خالد بن الوليد، وشعر باعياء شديد ووصل له طبيب المدينة بعد 6 دقائق فقط، وطلب طبيب قلب لوجود هبوط حاد في القلب، وقام بعمل محاولات مستميته لإنعاش القلب، وحينما وصل طبيب القلب كان الطالب قد فارق الحياة.

وأضاف في تصريحات له اليوم الثلاثاء، أنه تم نقل جثمان الطالب إلى مستشفي الأزهر التخصصي، وحضرت على الفور جميع قيادات الجامعة وعلى رأسهم الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس الجامعة، وعميد كلية الطب جامعة الأزهر، لمعرفة أسباب الوفاة، وتبين من الفحص أن الوفاة طبيعية، وحضر ولي أمر الطالب وتم توضيح الموقف له، وشكر الجامعة على جهودها، وأكد أن نجله قضى 4 سنوات بالجامعة والمدينة ولم تكن هناك أية شكاوي له، بل كان يحكي له كثيرا عما يجده من معاملة جيدة من قبل المسئولين.

وأوضح "زارع" أن الجامعة قررت توفير أتوبيسات لنقل زملاء الطالب المتوفي، إلى بلدته وسيتم دفن جثمانه اليوم وفقا لما قاله والده، وأن رئيس الجامعة تخلف عن اجتماع المجلس الأعلى للأزهر ليتابع الموقف لحظة بلحظة من داخل مستشفى الأزهر التخصصي.

ads