رئيس التحرير
شيماء جلال

أهالي الصف يطالبون محافظ الجيزة بإنقاذ أبنائهم من مدرسة آيلة للسقوط

الأحد 18/مارس/2018 - 01:31 م
كشكول
نورهان عبدالرحمن
طباعة

استغاث أهالي منطقة الصف البلد التابعة لمركز الصف، بمحافظ الجيزة ووزير التربية والتعليم بسرعة إنقاذ أرواح أبنائهم من الموت المحقق الذى قد يتعرضون له لو انهارت مدرسة أبو بكر الصديق، لوجود مبانى بها أيلة للسقوط بسبب ما تعانيه من تصدعات وشروخ.

وقال على زايد ، أحد أولياء الأمور بالمدرسة، إن الجناحان البحرى والغربى بالمدرسة بهما تصدعات وشروخ كثيرة وكبيرة وأيل للسقوط، وقد صدر له قرار إزالة عام 1992 ونتيجة عدم الاهتمام بذلك لم ينفذ، مؤكدا أن الطلاب لازالوا يدرسون في تلك الفصول رغم انها آيلة للسقوط ورغم وجود مبانى مضى عليها أكثر من خمسين عاما.

وقال خالد غوينم، أحد أولياء الأمور، إنهم اجتمعوا مع مجلس الأمناء وإدارة المدرسة وقرروا التحرك فى استخراج قرار جديد لإزالة الجناحين بالمدرسة، ثم السعى لاستخراج قرار بناء جديد لهم حتى لا تسقط المبانى على رؤوس أبنائنا.

وتسائل الخشن عبدالفتاح أحد أولياء الأمور، لماذا هذا التهاون من المسئولين بهيئة الأبنية التعليمية؟ أليست أرواح أبنائنا ضمن أولوياتهم واهتماماتهم؟ أليست هناك صيانة دورية سنوية تتم لهذه للمبانى؟.

وطالب النائب محيى الزيدى عضو مجلسى الشعب والشورى السابق عن المركز، وزير التربية والتعليم ورئيس هيئة الأبنية التعليمية بالتحرك الفورى قبل أن ينهار المبنى على رؤوس أبنائنا الطلاب، موضحا أنه سيتحرك مع أولياء الأمور بالمدرسة على المسئولين لاستخراج قرار الهدم والبناء.

ads
ads
ads
ads
ads