رئيس التحرير
شيماء جلال

استشاري يكشف 7 خطوات للتغلب على صعوبات الفطام

السبت 21/سبتمبر/2019 - 01:28 م
كشكول
منة الله عبدالرحمن
طباعة

قال الدكتور سامح فوده، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة، إن مرحله الفطام من أصعب المراحل التي يمر بها الطفل وتعاني منها الأم بالكثير من الصعولات والأرق، لافتاً إلى أن الفطام من الرضاعة الليلية وهو آخر مراحل الفطام وأصعبها، ويكون عمر الطفل وقتها فوق العام ونصف (18 شهرًا).

وأشار إلى بعض الخطوات التي تساعد في هذه المهمة الصعبة، وهي:

1- قبل تنفيذ قرار الفطام قللي عدد الرضعات الليلية كلما أمكن، واتركي وقتًا يمتد لـ4 و5 ساعات بين كل رضعة في وقت المساء.

2- هيئي طفلك للنوم من خلال أخذ حمام دافئ، وتدليك جسمه بزيت الأطفال أو اللوشن.

3- حضري لطفلك وجبه مشبعه تحتوي على الزبادي والحليب والنشويات، مثل البطاطا أو البطاطس، أو الحبوب كالقمح والأرز. فجميعها أكلات تعطي إحساسًا بالشبع لفترات طويلة، ولن تجعل طفلك يستيقظ جوعًا في المساء.

4- حضري بجانبك كوبًا من الماء، ويفضل عدم استخدام الببرونة، لأن طفلك سيربطها بالرضاعة، سواء كانت طبيعية أو صناعية، واستخدمي كوب الأطفال، وضعي به بعض الماء بجانب طفلك، كلما استيقظ بحثًا عن الرضاعة، اعرضي عليه كوب الماء حتى ينام مرة أخرى.

5- توقعي البكاء والسهر لبعض الأيام حتى يعتاد طفلك على الأمر، ويعتاد أن الليل وقت النوم وليس الرضاعة.

(في الغالب يربط طفلك الرضاعة بالشعور بالأمان ويستيقظ بحثًا عن حضنك وليس جوعًا)

لذلك يمكنكِ احتضانه والتربيت عليه عند الاستيقاظ باكيًا طلبًا للرضاعة، حتى يهدأ وينام مرة أخرى.

6- تحدثي مع طفلك خلال النهار بأنه كبر الآن وعليه أن ينام ليلًا لفترات متصلة، حتى إن كان عمر طفلك صغيرًا سيفهمك، ومع تكرار الحديث سيتبع كلماتك البسيطة.

7- حاولي فصل طفلك في سرير منفصل داخل الغرفة إذا كنتِ تنامين بجانبه، أو في غرفة منفصلة بالتدريج، سيساعدك ذلك على الفطام من الرضاعة الليلية، لأنه يمكن للأب أن يهدئ من بكائه كلما استيقظ، ولكن يفضل القيام بهذه الخطوة قبل التفكير في الفطام الليلي، حتى لا تتأثر نفسية طفلك.

الكلمات المفتاحية

ads