رئيس التحرير
شيماء جلال

"غاب اللقب فضاعت الدرجات".. معاناة طلاب الثانوي في كنترول التظلمات

الإثنين 22/يوليه/2019 - 04:15 م
كشكول
محمد القناوي
طباعة

تتواصل أعمال الإطلاع لطلاب الثانوية العامة في يومها الثاني على التوالي، لمراجعة كراسات الإجابة الخاصة بالتظلمات المقدمة على النتائج المعلنة في بعض المواد، حيث يُمني البعض من الطلاب النفس بالحصول على درجات قد تساهم في الحصول على بعض الدرجات التي تعينه إما للالتحاق بكليات متقدمة في مراحل التنسيق، أو تفادي خوض امتحانات الدور الثاني التي من المقرر إجراؤها الشهر المقبل.

"كشكول" رصد من خلال جولته في كنترول الثانوية العامة بمدرسة الخديوية الثانوية العسكرية، معاناة طلاب الثانوية العامة في ترقب ما يسفر عنه الأمر، "كراسات الإجابات" ليست في تلك الحالة مجرد أوراق بل هي أحلام يضع عليها الطلاب آمالهم، وما بين علامات الغضب والحزن الذي يخيم على الوجوه التي أتت طمعاً في تلك الدرجات، كشف بعض الطلاب عن أسفهم مما يرونه من طريقة تقليدية والتزام حرفي بالتصحيح دون مراعاة لما يقوم به الطالب من جهد ليذهب بمجهوده في طريق آخر.

التزام بالنص

الطالب أحمد رزق، أحد الطلاب الذين تحدثوا معنا عن معاناتهم، يقول حصلت على مجموع نسبته 91 %، وجئت ممنياً النفس أن يكون لما قمت به من مجهود في المذاكرة والإجابة أن ترتفع الدرجات إلى حيث ما استحقه من كليات، إلا أنني صدمت من مستوى التصحيح خاصة في مادة الجولوجيا حيث التزم المصححون بالنص الحرفي لنموج الإجابة واضاعوا علي ما يقرب من درجتين إلى 3 درجات.

والدته هي الأخرى كان لها رأيها في الأمر، حيث أكدت أن المشكلة تكررت أيضاً في مادة اللغة العربية، حيث أجاب ابنها بشكل يتفق مع روح الإجابة ولكن بصيغة مختلفة عن النموذج الذي يمتلكه المصحح، ومع ذلك قام المقدر بإعطاءه نصف الدرجة.

غاب اللقب فضاعت الدرجات

85% تحصل عليها الطالب محمد أسامة، والذي حضر رفقة زميله إيهاب مصطفى والحاصل على 88 % بالشعبة الأدبية، قالا إن أزمتهما التي رصدوها تركزت في الأسئلة المقالية، خاصة بمادة التاريخ حيث التزم المصححون بالنص الحرفي لنموذج الإجابة مثال جزئية المتعلقة بالخديو عباس حلمي والتي تم الإجابة عليها دون وضع اللقب قبل الاسم ليتم احتساب الإجابة خطأ.

انقاذ ما يمكن إنقاذه

في حين أشار المهندس يوسف كيرلس، إلى أنه حضر مع نجله الحاصل علي مجموع 92.6 % بالشعبة العلمي رياضة، متقدماً بتظلم في 5 مواد أملاً في الحصول علي أى درجات تجعل ابنه يلتحق بكلية حكومية بدلاً من التحاقه بكلية خاصة، وانقاذه من أعباء مصروفات الجامعات الخاصة، خاصة أنه لديه أبناء آخرين لا زالوا يدرسون في مراحل التعليم المختلفة.

صدمة في التصحيح

صدمة في التصحيح عبرت عنها والدة الطالبة ابتهال محمود، والتي حصلت على 78 % بالشعبة الأدبية، ولا تعلم مستقبلها في ظل الارتفاع الجنوني للمجاميع، مشيرة إلى أن نجلتها كانت تراجع مع المدرسين بعد كل امتحان وكانت تتوقع مجموع درجات لا يقل عن 90 %.

الكلمات المفتاحية

ads