رئيس التحرير
شيماء جلال

5 ابتكارات لتعليم طفلك مبادىء البر والإحسان في رمضان.. تعرف عليها

الجمعة 10/مايو/2019 - 12:47 م
كشكول
منه الله عبدالرحمن
طباعة

أثناء شهر رمضان الفضيل، نشعر بالدفء والسعادة والسرور، خاصةً في ظل الشعور بالجو الأسرى والاستمتاع به من خلال التجمع على مائدة الإفطار، وفي صلاة التراويح، والطفل لابد من أن يستمتع بهذه الأجواء الرمضانية، ويستلزم ذلك قيام الأمهات بالحرص على تعليم أطفالهن البر والإحسان في شهر الصيام بطرق مبتكرة، حتي يشعر الطفل بأن الصيام شيئاً جميلاً.

ويقدم لكِ"كشكول" بعض الخطوات المبتكرة لتعليم طفلك البر والإحسان في رمضان:

1- صممي "نتيجة" مميزة لأيام الشهر الكريم:

يمكنكِ أن تنفذي تقويم لأيام شهر رمضان، وتكليف طفلك بأداء مهام روحانية خلاله، كالتصدق ببعض من ماله أو تلاوة القرآن والذكر، بالإضافة للسؤال عن حال أقاربه ومد يد المساعدة للآخرين والفقراء والمحتاجين، حتى يستطيع أن يشعره بغيره من الأشخاص الغير قادرين.

2- خصصي لكل يوم نصيحة بطريقة مبتكرة:

شجعي طفلك على تعلم القراءة في مبادئ الدين وتعاليمه من خلال تخصيص مذكرة بسيطة مرفقة بالحلوى المفضلة لديه، على أن تكون بمثابة هدية تشجيعيه له لمواصلة الصيام خلال تلك الأيام.

3- كوني أنتِ ووالده قدوة له:

عليكِ تكوني أعلى له بأخلاقك وتصدقك ومساعدتك للمساكين وكبار السن لينشأ ويتربي على عمل الخير منذ صغره ويفرح به.

4-  المشاركة في تزيين غرفته بالزينة الرمضانية:

احرصي على إدخال البهجة إلي قلبة بقدوم الشهر الفضيل عن طريق تعليق الزينات والأشرطة الملونة التي تحمل أدعية ونصائح للصيام وتذكير بمواعيد الصلاة في غرفته بالاستعانة بالورق الملون، والفانوس الخاص به.

5- استعدي لهدايا العيد من الآن:

عليكِ أن تقومى بتحضير هدية العيد له في أواخر الشهر المبارك، كمكافأة له على مشاركته في الأعمال المنزلية وإقامته للشعائر الدينية، ومحاولته الالتزام بصيام الشهر كاملا، ولابد أن تتناقشي معه حول الهدية التي يريدها.

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads
ads
ads