رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
شيماء جلال

ما بين لقمة العيش والأمومة.. «أم حسن» سيدة تكافح لأجل تعليم ابنتها

الأربعاء 23/يناير/2019 - 09:54 ص
كشكول
آية سالم
طباعة

 سيدة في منتصف عقدها السادس، ترتدي جلباب أسود اللون، وعليه خمار من نفس ذات اللون، يبدو على وجهها علامات الشقى والتعب، وتحمل في أيديها أكياس كبيرة الحجم يوجد بها العديد من علب المناديل التي تقوم ببيعها للحصول على لقمة عيشها.

تبدأ أم حسن عملها منذ السابعة صباحاً وحتى الثالثة عصراً، عقب استيقظاها من النوم تبدأ في تحضير المناديل والتي تقوم بتصنيعيها وتبيعها للمحال والمواطنين، ومن ثم توقظ أميرة ابنتها الصغرى لامنتحانها وهي بالصف الأول الثانوي، لتصل بها لبوابة المدرسة ودخولها اللجنة، ومن بعدها تقوم بجولة صغيرة لتوزيع بضاعتها وتعود مرة أخرى لابنتها أمام المدرسة.

وكعادتها جاءت معاها صباح اليوم، حاملة بضائعها، ثم جلست على أحد الأرصفة المجاورة للمدرسة، ليقدم عليها عدد من الأمهات المنتظرين هن الأخريات بناتهن، ليشتروا منها علب أكياس المناديل، كما أن هناك بعض المدرسين يقوم بالشراء منها.

قد انطلق منذ قليل امتحان مادة التاريخ، للصف الأول الثانوي، في مدرسة الوراق الثانوية بنات، بمنطقة الوراق التابعة لإدارة الجيزة التعليمية، بالنظام الجديد، ويحرص عدد كبير من الأمهات على اصطحاب بناتهن للجان وانتظارهم خارج المدرسة لحين انتهاء الامتحان.

يذكر أنه انطلقت امتحانات الفصل الدراسي الأول لطلاب الصف الأول الثانوي، يوم الاحد من الأسبوع الماضي، وفق نظام التعليم الجديد الذي طبقته وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني هذا العام وتنتهي يوم الخميس، الموافق 24 يناير.

ads
ads
هل تؤيد نظام الثانوية العامة

هل تؤيد نظام الثانوية العامة
ads
ads
ads