رئيس التحرير
شيماء جلال

«أولي ثانوي» في أول اختبار تجريبي .. وخبراء: الاستهانة تؤدي إلي ما لا يحمد عقباه

الأربعاء 09/يناير/2019 - 03:26 م
كشكول
نورهان عبد الرحمن- شيماء محمد - محمود الشريف
طباعة

يستعد طلاب الصف الأول الثانوي، لخوض أولي الامتحانات التجريبية المقررة للعام الجاري، والتي تنطلق في الفترة من 13- 24 من يناير الجاري، وذلك  بعدما أعلنت الوزارة تطبيق نظام الثانوية المعدل، والذي يقوم على إلغاء الامتحان القومي الموحد، واستبداله بـ12 امتحانًا تراكميًا على مستوى المرحلة، بمعدل 4 امتحانات سنويًا، يحتسب للطالب أعلى 6 منهم.

قياس المهارات

تعتمد جميع أسئلة الامتحانات علي قياس مهارات الفهم والتفكير العليا لدى الطلاب، ونظرًا لأن الطلاب لم يعتادوا على الصياغة الجديدة لأسئلة الامتحانات، قرر الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، عقد امتحانين تجريبيين، أولهما في يناير، والثاني في مارس المقبل، لا تضاف درجاتهما للمجموع ولا يترتب عليهما النجاح والرسوب، ثم يؤدي الطلاب امتحانين آخرين في نهاية العام، خلال شهرين مايو ويونيو، يحتسب لهم أعلاهما للانتقال للصف الثاني الثانوي، علي ألا تدخل درجات الصف الأول الثانوي ضمن المجموع التراكمي للمرحلة الثانوية، هذا العام فقط.

أنهت لمطبعة السرية طباعة أسئلة امتحانات الأول الثانوى فى شكل "البوكليت"، وسيتم تسليمها لمندوبي الإدارات التعليمية اليوم الخميس في مظاريف سرية.

حصر بالمتغيبين

وشددت "التعليم" علي ضرورة حصر أسماء المتغيبين عن الامتحانى التجريبي، مؤكداً علي أهمية أن يحقق الامتحان الأهداف المأمولة منه، منوهة إلى أنه سيتم احتساب النتيجة النهائية لدرجات الطالب فى الصف الأول الثانوي العام الدراسي الحالي، فى ضوء نتيجة الامتحانين المقرر عقدهما نهاية الفصل الدراسى الثاني.

تجنب الاستهتار

من جانبه، قدم الدكتور كمال مغيث الخبير التربوي عدداً من النصائح لطلاب الصف الأول الثانوي، قائلاً: يجب أن يتحلوا بالهدوء والثقة وضبط النفس، والمذاكرة الجيدة، والاعتماد على الفهم وليس الحفظ، وألا ينظروا إلى الامتحان على أنه تجريبي وغير مهم، مضيفاً القلق والتوتر ينتج عنه ما لا يحمد نتائجه.

وأضاف مغيث، في تصريحات خاصة لـ"كشكول" نحن أمام نمط جديد من الامتحانات باستخدام "الأوبن بوك"، لم تقوم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بعمل طرق التدريس أو المقرارت أو الأنشطة المناسبة التي تتناسب مع هذا النظام، ولا نعلم كيف يتم التصحيح ولم يتم تدريب الطلاب على هذا النمط من الامتحانات.

تقييم المستوي

فيما قدم الدكتور محمد عبدالعزيز الخبير التربوي عدة نصائح لطلاب الصف الأول الثانوي وهي : أن يكون الطالب هادئاً وغير متوتراً، وألا يهاب النظام الجديد لشكل أسئلته، يجهز نفسه ويستعد وفق المعلن عن نظام وشكل الامتحان، ألا يعتمد علي اصحطحابه للكتاب المدرسي، لأن الأسئلة بشكلها الجديد تعتمد علي الفكر والتحليل، فلابد أن يكون مذاكراً جيداً للمادة حتي يستطيع الإجابة، الامتحان تجريبي للطلاب يجب أن يتم استغلاله فى تقييم مستواه ليتفادي الأخطاء عقب إنتهاء الامتحان، الوقوف علي نقاط القوة والضعف في الامتحان التجريبي للاستعداد للامتحان الأساسي نهاية العام الدراسي، مختتماً نصائحة بأن الطالب يؤدي ماهو عليه ويخوض التجربة ويقيم نفسه جيداً.

ads
ads
ads
ads
ads