رئيس التحرير
شيماء جلال

وزير التعليم العالى يفتتح تجديدات «طب عين شمس» و«الدمرداش»

الأربعاء 12/ديسمبر/2018 - 03:10 م
كشكول
إسراء جمال
طباعة


افتتح الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمى، صباح اليوم الأربعاء، عدداً من التجديدات بكلية الطب جامعة عين شمس ومستشفى الدمرداش الجامعى، بحضور الدكتور عبد الوهاب عزت رئيس الجامعة، والدكتور محمود المتينى عميد كلية الطب، والدكتور أيمن صالح مدير المستشفيات الجامعية، و الدكتور طارق يوسف مدير عام مستشفى الدمرداش، وعدد من رؤساء الوحدات والأقسام بمستشفيات جامعة عين شمس.

وخلال فعاليات الافتتاح أكد الوزير على الدور المحورى للمستشفيات الجامعية فى النهوض بالمنظومة الصحية فى مصر حيث تصل خدماتها لحوالى ١٨ مليون مريض، مشيرا إلى أن أعمال التجديدات بمستشفى جامعة عين شمس من شأنها الارتقاء بالخدمات التى تقدمها الجامعة على المستوى التعليمى والطبى وخدمة المجتمع.

وأشاد "عبد الغفار" بدور جامعة عين شمس المتميز فى توفير منظومة صحية عالية الجودة بفضل ما تملكه مستشفيات الجامعة من إمكانيات طبية متقدمة وكوادر بشرية على أعلى مستوى من المهارة والتدريب حيث تخدم قطاع كبير من المجتمع، مشيرا إلى أن كلية طب عين شمس من الكليات المتميزة ومن أفضل ٤٠٠ كلية طب على مستوى العالم.

واستمع الوزير لشرح واف من رؤساء الوحدات والأقسام بمستشفيات الجامعة حول التطورات والتجديدات التى شملت أقسام المستشفيات.

وشملت الافتتاحات افتتاح الوزير لتجديدات مدرج الدكتور البنهاوى بكلية الطب، تفقد بعدها الوزير قاعات المحاضرات والامتحانات والمعامل ثم مستشفى الدمرداش والباطنة حيث افتتح وحدات الجراحة العامة والتى تشمل وحدات جراحة الكبد والبنكرياس، وجراحة الثدى، والسمنة المفرطة، كما افتتح الوزير قسم الأشعة التشخيصية الجديدة، ووحدة الكلى الصناعى المجمعة، ومركز المعلومات الرئيسى.

وأوضح "عزت" أن تجديدات المستشفى شملت غرف المرضى على أعلى مستوى فهناك غرف مفردة أو مزدوجة أو ثلاثية، مضيفاً أن المبنى كله مراقب بالكاميرات وبه نظام استدعاء المرضى.

وأشار "المتينى" إلى أن الافتتاحات شملت تطوير وحدة القسطرة القلبية، حيث تم تركيب أحدث وحدة قسطرة قلبية، وتطوير غرف جراحة 4 و 5 بمستشفى الدمرداش، وعدد من معامل الكمبيوتر وغيرها من التطويرات والافتتاحات الجديدة.

جدير بالذكر أن وحدة الكلى الجديدة أنشئت وفقاً لمعايير الجودة المصرية والعالمية لضمان تقديم خدمة طبية بشكل مثالي، بالإضافة إلى خدمة عدد أكبر من المرضى، وتقع الوحدة الجديدة بالدور الخامس بمستشفى الباطنة وتتبع نظاماً عالمياً في مكافحة العدوى، وتنقية المياة بنظام CDS أو نظام التوصيل المباشر للمياه بعد المعالجة، وتضم الوحدة 4 قاعات، الأولى خاصة بالطوارئ وتعمل على مدار 24 ساعة، أما القاعات الثانية والثالثة فتضم كل منهما 13 ماكينة غسيل كلوي تعمل بنظام "الشيفتات" كل شفت 4 ساعات وينتهي عملها في الساعة الثامنة مساء، والقاعة الرابعة تضم 12 ماكينة غسيل كلوي، كما توجد بالوحدة غرفتان للعزل تحتوي كل منهما على ماكينة غسيل كلوي، وغرفة للغسيل البريتوني.

ads