رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
شيماء جلال

"طب الطوارىء" ندوة علمية بطب الفيوم

الإثنين 10/سبتمبر/2018 - 03:20 م
كشكول
أحمد كمال
طباعة

نظمت كلية الطب البشري جامعة الفيوم ندوة علمية بعنوان "طب الطوارئ"، تحت رعاية  الدكتور خالد إسماعيل حمزة رئيس جامعة الفيوم ، وإشراف الدكتور خالد الخشاب عميد كلية الطب بقاعة المؤتمرات بالدور الأرضي بالكلية.

 

وبحضور الدكتور عاصم العيسوي وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ولفيف من السادة أعضاء هيئة التدريس والطلاب بالكلية، حاضر فيها الدكتور عبد الحميد نور الدين أستاذ بطب الطوارئ بكلية مالجين للحالات الطارئة بالولايات المتحدة الأمريكية.

 

وقال الدكتور عاصم، عن مفهوم طب الطوارئ هو تخصص طبي يتضمن الرعاية بشكل متساوي وغير مجدول للمرضى المصابين بأمراض أو إصابات تتطلب التدخل الطبي الفوري أطباء الطوارئ هم أول المسؤولين في التحقيقات والتدخلات لتشخيص أو علاج المرضى بطريقة ذكية "يتضمن الإنعاش الفوري والعمل على استقرار الحالة" بالتعاون مع أطباء من تخصصات أخرى واتخاذ قرارت متعلقة بحاجة المريض للتدخل الجراحي أو التنويم في المستشفى أو الخروج من المستشفى أطباء الطوارئ عادة ما يعملون في أقسام الطوارئ بالمستشفيات أو في خدمات الطوارئ الطبية أو وحدات العناية المركزة في العقود القليلة الماضية تم الاعتراف بطب الطوارئ كتخصص منفصل له كامل صلاحياته في العديد من الدول المتقدمة أصبح طب الطوارئ يعرف كخدمة عامة ضرورية حققت التقدير من الناس لمساهمتها في الصحة العامة والطب الأكاديمي جميع الجامعات والكليات الأكاديمية الطبية تحتوي على أقسام خاصة بطب الطوارئ، وأصبح هذا التخصص مرغوب وذاع صيته بين طلاب المسارات الصحية.

 

وأوضح أن الهدف الرئيسي من المحاضرة هو مناقشة التحديات والعقبات التي تواجه العمل بأقسام طب الطواريء وزيادة ورفع كفاءة ومهارة طبيب الطواريء في التعامل مع المرضى، وذلك من أجل تقديم خدمة طبية متميزة، وكيفية التعامل مع إدارة الأزمات والكوارث وتقديم رعاية متكاملة لمرضى الطوارئ، مؤكدا علي أهمية عدم وجود تعارض بين التخصصات الطبية المختلفة داخل القسم.

 

كما أوضح الدكتور عبد الحميد نور الدين عن مجالات طب الطوارئ هو مجال من المجالات الطبية مبني على المعرفة والمهارات المطلوبة للوقاية والتشخيص والعلاج الذكي والسريع للأمراض والإصابات التي تصيب المرضى بجميع الأعمار طب الطوارئ يشمل الفهم الصحيح لنظام التطوير الطوارئي داخل وخارج المستشفيات والمهارات المطلوبة لهذا التطوير مجال طب الطوارئ يشمل الرعاية التي تتضمن العناية بالحالات الحادة الباطنية والجراحية في كثير من أقسام الطوارئ الحديثة، يطلب من أطباء الطوارئ رؤية عدد كبير من المرضى لمعالجة أمراضهم ثم عمل الإجراءات اللازمة.

 

إما إدخالهم إلى المستشفى أو صرفهم إلى منازلهم بعد تلقيهم العلاج اللازم. طبيب الطوارئ يجب أن يكون واسع المعرفة بالطرق العلاجية المتقدمة كالعمليات الجراحية وعمليات الإنعاش والإنعاش القلبي وإدارة المسالك الهوائية. أطباء الطوارئ يجب أن يكون لديهم مهارة الإلمام بغالبية التخصصات كالقدرة على انعاش المرضى "العناية الطبية الحرجة"، وعلاج حالات مسارات الهواء الصعبة "التخدير، وخياطة الجروح الخطيرة" جراحة تجميلية، وعلاج كسور العظام واختلال أماكن المفاصل" جراحة العظام ، وعلاج النوبات القلبية و الجلطات القلبية "أمراض القلب"، وعلاج الجلطات الدماغية" أمراض الأعصاب، توليد المرأة الحامل "أمراض النساء والولادة"، ويقوم بعمل وقراءة الأشعة السينية "الطب الإشعاعي".

 

كما أضاف نور الدين، يختلف طب الطوارئ اختلافا كليا عن الرعاية الطارئة، التي تعتني بالحالات الأقل خطورة، ويتشارك طب الطوارئ وطب العائلة بأن كلاهما تخصص يستطيع التعامل مع جميع المرضى بغض النظر عن أعمارهم أو جنسهم أو الجهاز العضوي المصاب يختلف ممارسة طب الطوارئ في الأماكن القروية التي تعاني من نقص الإستشاريين والمصادر الطبية في تلك المناطق غالبا أطباء العائلة يعملون في قسم الطوارئ.

 

ads
ads
هل تؤيد نظام الثانوية العامة

هل تؤيد نظام الثانوية العامة
ads